... نسخة للطباعه ...اضف الى المفضله

 

 

 

 
 
 

 

الاكثر تصفحا

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 موقع الشاعر زهير الدجيلي

 

 

لاتحزن ولاتنقهر .. عيدك ربيع وفاحت الأطياب

عدد المشاهدات   2924
تاريخ النشر       18/04/2012 02:36 PM


قصيدة جديدة للشاعر زهير الدجيلي في العيد الثامن والسبعين للحزب الشيوعي العراقي

 ** **
لاتحزن ولاتنقهّر لوشفت في الزمن الرِديِ
أِجِلاب الأمس صاروا ذئاب
سرجت أمريكا السلطة فوق اظهورهم
وهمٍّّ كلاب أملبّسة اثياب
لاتحزن ولاتنقهّر.. الناس تعرف قيمتك
بيت الشعب .. دار الشيوعيين الأحباب
كل يوم احجي قصتك للناس
من يطلع ابميلادك ورد آذار .. وأتفوح الأطياب ..
وتزهي الأشجار بوردها , ويطلع الطليّع بقلوب النخل ..
والدنيا تلبس أحلى الأثياب
موصدفة .. لكن هذي هيٍّّ الحكمة في عقل الطبيعة
الزين ويًّ الزين يتوالم مثل لمّة اصحاب
** ** **
لاتحزن ولاتنقهر ..
يكفيك زود وفخر أنك اسّست صرح الوفا
للناس والأصحاب والأحباب ..
ويكفيك زود وفخر أنك نوّرت عقل الشعب ..
وشمس الحقيقة دخلت لهذا الوطن من الف باب
ودّمك غدا حبر المحابر للقلم حتى الحقيقة تنكتّب
بالكتب .. والحرية لوحة فكرك بأول كتاب
ويكفيك زود الناس ماكانت تجد غيرك
يشيل اهمومها وقت العذاب ..
و يكفيك زود وفخر أنك ماخنت أو سٍٍرٍقت
مثل الحرامية السلوقية البنوا صرح الأرهاب
** ** **
لامال عندك تشتري السلطة
ولاالسلطان يسواله أبحسابك حفنة اتراب
ولا الجاه عندك غير جاه الفقرا
ذوله الصابرين العاشوا اوياك العذاب
ماضامك الضيم حتى في وقت
كانت هموم العمر تحني الظهر , و أتشيب الشباب
وانته بوجودك صارت الدنيا وسيعة
انفتحت اسوار الفكر عالناس من عشرة ابواب
** ** **
لاتحزن ولاتنقهر..
بغداد لوصارت بدين النذل موعجبة
ولاعجبة اذا جونه البلشتية وغدوا حراس الأبواب
الدنية دوارة اذا مالت فلابد تنعدل
ولابد يجي يوم ويهلّ اهلالك ابين السحاب
العجبة انك تنحني وأتجامل الأنذال
وأتخليّ السؤال ايحير مايلكًى جواب !
والعجبة انك تنحني لهذا العجاج
الجاي من وادي السموم وتقبل أتشم التراب
وانته الربيع المزهر بهيبة شعبنا العالية
الماذلتك كل الصعاب
** **
يالساكن بروحي أمل مثل الحلم
و مسك المحبة أيفوح مابين العتاب
اقبل عتابي , واالعتاب ايهون مابين الأحباب
ابكل سنة اعتب على الخّلاك لاحول ولاقوّه الك
تمشي ورا الأجناب والأغراب
وتكًعد مع الغدروك والخانوك والشتموك والسجنوك
في مجلس حكم خان الأصحاب
وأنته الأمين القوي موغيرك .. مقامك عالي .. وأنته أنزه الأحزاب
وانته البقية الباقية من المحبة والوفا لهذا الشعب
وانته الأمل في الوطن المنهوب والمسكون بالذل والخراب
وبين الفصول الأربعة يبقى الأمل مزر وع
في بستانك الزاهي برياحين الشباب ..
لاتحزن ولاتنقهر ..
** ** **
زهير الدجيلي
31 آذار / مارس 2012

 

 





عدد المشاركات:2    

   تعليقات القراء

 
 نرجو الألتزام بآداب الحوار والتعليقات تعبر عن آراء اصحابها ولاتعبر عن رأي صحيفة "الجيران "
 

عباس طريم
اضيف بتاريخ, Wednesday, September 05, 2012
الولايات المتحدة الامريكية

الكاتب , الصحفي , الشاعر , الاستاذ زهير الدجيلي . تحية طيبة . قصيدة جميلة ورائعة تعود بنا الى العصر الذهبي السبعيني لشعرائنا الرموز اللذين اطروا صفحات الزمن باعمالهم الجميلة المتالقة , ورسمت حروف اقلامهم لوحات الشموخ والالق لتبقى شاهدة على روح الابداع العراقي في ذالك العهد اللذي تعيدنا اليه من خلال الصور البديعة اللتي ترسمها ريشتك البديعة . زهير الدجيلي : اسم لا زال يتردد على الشفاه عندما نسمع اغنية الطيور الطايرة . اسم يقترن ببناء القصيدة والاغنية العراقية في ايام عزها وشموخها .ومن لا يعرفه , لا يعرف الفن الاصيل , ولا الشعر الجميل الراكز النابع من صميم الارض العراقية . تحية طيبة للاستاذ المبدع زهير الدجيلي . مني ومن كل محبيه في ولاية اريزونا الامريكية . وتحية خاصة من اخيه عقيل التميمي . الشاعر

الصحفي عباس طريم . رئيس تحرير جريدة السلام في ولاية اريزونا

 

عزيزي استاذ عباس عزيزي استاذ عقيل

 تحياتي لكما ولكل الأحبة وكل عام وأنتم بخير وشكرا للرسالة الجميلة وعسى ان ارد الجميل وتحياتي لكل الأصدقاء والمعارف معكم في اريزونا

 زهير .



لطفي شفيق سعيد
اضيف بتاريخ, Wednesday, August 22, 2012
الاردن

الزميل العزيز والمبدع زهير الدجيلي المحترم
تحية من العمق البعيد
تصفحت كل ما ورد في موقعك وكان لهفي ان أجد شبحا او قلما من ذاك الزمان زمن الرمل الحارق في سجن السلمان فيبدو ان الرياح كانت عاتية لدرجة انها محت آثار اقدام الذين عبرو نقرة الموت واصيبوا بلفحة الذهول والصمت
قرأت مقطعا من قصيدتك( لاتحزن ولاتنقهر) وقد ارغمني الشطر الذي تمحور حول عجبك ( العجبه انك تنحني وتجامل الانذال
وتخلي السؤال ايحير ما يلكي جواب!
فاقول متعجبا ايضا الم تدرك السبب حينما كنا نكابد الحيرة والعجب لما يطرحه الزملاء في تلك الفترة من آراء ومنها الدخول في الاتحادالاشتراكي العارفي ؟
وهل انك بعد مضي نصف قرن على الكارثة وبعد ان كان عمرك وعمري لم يتجاوز الثلاثين واصبحنا على مشارف الثمانين لاتلكي الجواب!
عزيزي زهير ستجد الجواب في الحلقات التي كتبتها وبعنوان 1000 يوم في سجن نقرة السلمان فأذا لديك متسع من الوقت يمكنك الاطلاع عليها والتي بلغت 30 حلقة وقد تم نشرها في مركز النور اضافة لاشعار ومقالات أخرى
وتقبل ودي وتقديري لشخصكم الرائع لطفي شفيق سعيد



   
 

اضف مشاركتك 

  ألأسم: البريد:  
 

Please Enter the characters in the image below

This Is CAPTCHA Image
 
           

 

 
 
 

  Designed & Hosted By ENANA.COM

aljeeran.net